الرئيسية | البرنامج العام | شبكة البرنامج العام | انفراد : ننشر مسابقة القرآن الكريم لعام 1437هـ على " البرنامج العام "

انفراد : ننشر مسابقة القرآن الكريم لعام 1437هـ على " البرنامج العام "

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
انفراد : ننشر مسابقة القرآن الكريم لعام 1437هـ على " البرنامج العام "

ينفرد الموقع الرسمى للإذاعة المصرية بنشر النص الكامل لكل حلقات المسابقة القرآنية " مسابقة القرآن الكريم" لعام 1437هـ على " البرنامج العام " المسابقة من إعداد : مدحت حمودة – من التخطيط الديني تقديم : د / حسن مدني .

حلقات المسابقة القرآنية   :  

 

  • الحلقة الأولى :         

   عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " إِذَا كَانَتْ أَوَّلُ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ، صُفِّدَتِ الشَّيَاطِينُ، وَمَرَدَةُ الْجِنِّ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ، فَلَمْ يُفْتَحْ مِنْهَا بَابٌ، وَفُتِحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ، فَلَمْ يُغْلَقْ مِنْهَا بَابٌ، وَنَادَى مُنَادٍ: يَا بَاغِيَ الْخَيْرِ أَقْبِلْ، وَيَا بَاغِيَ الشَّرِّ أَقْصِرْ، وَلِلَّهِ عُتَقَاءُ مِنَ النَّارِ، وَذَلِكَ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ " 

                 صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم  .

                                                

      في الجزء الأول من القرآن الكريم آية يأمر الله تعالى فيها عباده بالاشتغال بما ينفعهم ، وتعود عليهم عاقبته يوم القيامة من إقام الصلاة وإيتاء الزكاة ، ويبين لهم أنهم مهما فعلوا من خير أو شر سرا وعلانية فهو سبحانه به بصير لا يخفى عليه منه شيئ ، إن الله بما تعملون بصير .

                               اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

 

  • الحلقة الثانية :

     عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «تَسَحَّرُوا، فَإِنَّ فِي السُّحُورِ بَرَكَةً»

  •            صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم 

  

    في الجزء الثاني من القرآن الكريم آية يبين الله تعالى فيها لعباده سبيل النجاة من الهلكة في الدنيا والآخرة ، وهو الإنفاق في سبيل الله والإحسان في كل شيئ ، والله يحب المحسنين .

  •                               اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

   

  • الحلقة الثالثة :

     عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رضي الله عنه : أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «لاَ يَزَالُ النَّاسُ بِخَيْرٍ مَا عَجَّلُوا الفِطْرَ»

  •           صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم 

                                     

    في الجزء الثالث من القرآن الكريم آيتان يضرب الله تعالى في أولاهما مثلا لتضعيفه الثواب لمن أنفق في سبيله وابتغاء مرضاته ، فالحسنة تضاعف بعشر أمثالها إلي سبعمائة ضعف ، والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم ، ثم يبين الله صفات الذين يتقبل منهم وجزاءهم ، ولا خوف عليهم ولاهم يحزنون .

  •                               اذكر اسم السورة ورقم الآيتين ؟ 

  

  • الحلقة الرابعة :

      عَنِ جابر رضي الله عنه  قَالَ : قال رَسُول اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « إن لله عز وجل عند كل فطر عتقاء ، وذلك في كل ليلة ».

  •                 صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم       

       في الجزء الرابع من القرآن الكريم آيتان يتوعد الله فيهما الكافرين بأنهم أصحاب النار هم فيها خالدون ، ولن تغني عنهم أموالهم ولا أولادهم من الله شيئا ، ويضرب الله مثلا لمحقه ثواب أعمال الكافرين في الدنيا ، كمثل ريح عاتية تهلك زرعهم وثمارهم قبل أن يحصدوه ، وما ظلمهم الله ، ولكن أنفسهم يظلمون .         

  •    اذكر اسم السورة ورقم الآيتين ؟

      

  • الحلقة الخامسة : 

      عَنْ عَائِشَةَ رضي اللَّهُ عنها قَالَتْ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ « إِنَّ الْمُؤْمِنَ لَيُدْرِكُ بِحُسْنِ خُلُقِهِ دَرَجَة الصَّائِمِ الْقَائِمِ »                                    

  • صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم 

 

      في الجزء الخامس من القرآن الكريم آيتان يذم الله تعالى في الآية الأولى منهما البخلاء الذين يبخلون بأموالهم ،فلا ينفقونها في أوجه الخير التي أمر الله بها ، بل إنهم يأمرون الناس بالبخل أيضا ، ويسترون نعم الله عليهم ويجحدونها فتتوعدهم الآية بالعذاب المهين ، كما تتوعد الآية الثانية المنفقين المرائين الذين يقصدون السمعة والمدح ، ومن يكن الشيطان له قرينا فساء قرينا .

  •                                  اذكر اسم السورة ورقم الآيتين ؟

 

  • الحلقة السادسة :

    عَنْ أَبِي الدرداءٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «ما من شيئ أثقل في الميزان من حسن الخلق »

  •       صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

 

       في الجزء السادس من القرآن الكريم آية يبين الله تعالى فيها أنه أخذ الميثاق والعهد على بني إسرائيل، واختار لكل سبط نقيبا منهم يرشدهم ويعينهم ، ووعدهم الله بنصره ومعيته لهم ، شريطة أن يقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة، ويؤمنوا بما يبعث إليهم من رسل الله وينصروهم ، وأن ينفقوا مما فى أيديهم فى وجوه الخير، وسمى ذلك إقراضا لله مع أنه هو المتفضل والمنعم..كما وعدهم إن فعلوا هذا كفّر الله عنهم سيئاتهم وأدخلهم جنات تجرى من تحتها الأنهار.. وإن كفروا فقد ضلوا سواء السبيل .

  •                               اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

   

  • الحلقة السابعة :

عَنْ النواس بن سمعان الأنصاري قال : سألت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن البر والإثم فقال : « البر حسن الخلق ، والإثم ما حاك في صدرك وكرهت أن يطلع عليه الناس ».

  •         صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم       

 

     في الجزء السابع من القرآن الكريم آية تبين حرص  الإسلام على رعاية الفقراء وذوي الحاجة ، فإلى جانب الأمر بالزكاة والنفقة في سبيل الله في مواضع كثيرة ، جعل الله مكفرات عدم الوفاء بالأيمان، إطعام عشرة محتاجين لا يملكون ما يكفيهم ويسد حاجتهم، أو كسوتهم، لكل مسكين ما يكفي في الكسوة عُرفًا، أو إعتاق مملوك من الرق، فالحالف الذي لم يف بيمينه مخير بين هذه الأمور الثلاثة، فمن لم يجد شيئًا من ذلك فعليه صيام ثلاثة أيام. وتوصي الآية بحفظ الأيمان ، كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ.

  •                               اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة الثامنة :

    عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: «مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ، أَوْ يُنْسَأَ فِي أَثَرِهِ فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ»

                صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

    في الجزء الثامن من القرآن الكريم آية يبين الله فيها بعض نعمه على خلقه بما خلق لهم من حدائق وبساتين وجنات غناء بما فيها من زروع وأشجار وثمار على اختلاف أنواعها، وتدعو الآية إلى الاعتدال في الأكل منها ، والانتفاع بها ،وتجنب الإسراف ،كما تدعو لأداء حق الله فيها ، بإخراج الزكاة والصدقات منها ، إنه سبحانه لا يحب المسرفين .

  •                               اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  •  الحلقة التاسعة :

     عَنِ النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى " .

  •                              صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم       

في الجزء التاسع من القرآن الكريم آية يتوعد الله فيها الكافرين المكذبين لرسل ربهم وآياته ، الذين ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله ، يتوعدهم الله بالحسرة والخسران والعذاب الأليم في الدنيا والآخرة ، والذين كفروا إلى جهنم يحشرون .

  •                                  اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  •  الحلقة العاشرة :

      عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ فِي الْجَنَّةِ بَابًا يُقَالُ لَهُ الرَّيَّانُ، يَدْخُلُ مِنْهُ الصَّائِمُونَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، لَا يَدْخُلُ مَعَهُمْ أَحَدٌ غَيْرُهُمْ، يُقَالُ: أَيْنَ الصَّائِمُونَ؟ فَيَدْخُلُونَ مِنْهُ، فَإِذَا دَخَلَ آخِرُهُمْ، أُغْلِقَ فَلَمْ يَدْخُلْ مِنْهُ أَحَدٌ "  

  •            صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

                                

في الجزء العاشر من القرآن الكريم آية يوضح الله فيها لعباده مصارف الزكاة المفروضة في أموالهم ، وهم ثمانية يستحب أن توزع عليهم الزكاة إن وجدوا ، وإلا تصرف لمن وجد منهم ، فريضة من الله والله عليم حكيم . 

  •                                       اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  •  الحلقة الحادية عشرة :

     عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها قالت :  قَالَ رَسُول اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " إِنَّ اللهَ رَفِيقٌ يُحِبُّ الرِّفْقَ، وَيُعْطِي عَلَى الرِّفْقِ مَا لَا يُعْطِي عَلَى الْعُنْفِ، وَمَا لَا يُعْطِي عَلَى مَا سِوَاهُ "

  •                    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم 

 

في الجزء الحادي عشر من القرآن ثلاث آيات يبين الله تعالى فيها صنفا من المؤمنين خلطوا بأعمالهم الصالحة أعمالا سيئة ، فتوجههم  الآيات للإكثار من الصدقة وأعمال الخير لتطهيرهم وتزكيتهم من الذنوب والآثام  ، وتبين الآية الأخيرة أن الله سبحانه وتعالى هو الذي يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقات وأن الله هو التواب الرحيم

  •                                    اذكر اسم السورة ورقم الآيات الثلاث ؟

 

  •   الحلقة الثانية عشرة :

       عن أَبي هريرة رضي الله عنه  قَالَ: قَالَ رسُولُ الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : «كَلِمَتَانِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ، ثَقِيلَتَانِ فِي المِيزَانِ، حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمنِ: سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، سُبْحَانَ اللهِ العظيمِ» .

       صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

    في الجزء الثاني عشر من القرآن الكريم آية توضح جانبا من رد قوم سيدنا شعيب عليه السلام حين دعاهم للإيمان بالله عز وجل و إلى الكف عن الفساد المالي والخلقي ، حيث قالوا: يا شعيب أهذه الصلاة التي تداوم عليها تأمرك بأن نترك ما يعبده آباؤنا من الأصنام والأوثان ، أو أن نمتنع عن التصرف في كسب أموالنا بما نشاء وقالوا -استهزاءً به-: إنك لأنت الحليم الرشيد  . 

 

  •                                        اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة الثالثة عشرة :

عَنِ النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى".

  •                         صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم       

 

      في الجزء الثالث عشر من القرآن الكريم آية يأمر الله تعالى فيها نبيه صلى الله عليه وسلم بحثّ عباد الله المؤمنين على إقامة الصلاة والإنفاق مما رزقهم الله سرّا وعلنا وهم في فرصة من الحياة الدنيا وهي الفرصة الوحيدة الصالحة للعمل قبل أن تنتهي ويأتي اليوم الذي لا مجال فيه للعمل ولا فائدة فيه للصداقة .

  •                                          اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  •  الحلقة الرابعة عشرة :

  عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قال رَسُول اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : «الْأَرْوَاحُ جُنُودٌ مُجَنَّدَةٌ، فَمَا تَعَارَفَ مِنْهَا ائْتَلَفَ، وَمَا تَنَاكَرَ مِنْهَا اخْتَلَفَ»

  •             صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم      

 

   في الجزء الربع عشر من القرآن الكريم آية يضرب الله تعالى فيها مثلا للمؤمن والكافر، فالكافر أسير للأصنام عبدٌ لها لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً، لا يعمل في سبيل الله ولا ينفق لأنه لا يؤمن بالدار الآخرة، والجزاء فيها، وأما المؤمن فهو حر يعمل بطاعة الله فينفق في سبيل الله سراً وجهراً يبتغي الآخرة والمثوبة من الله ، ذا علمٍ وإرادة ، لا يخاف إلا الله ولا يرجو إلا هو سبحانه وتعالى ، هل يستوون ، الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون .

                                

  •                              اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

  

  • الحلقة الخامسة عشرة :

  عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه ، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «لَيْسَ الشَّدِيدُ بِالصُّرَعَةِ إِنَّمَا الشَّدِيدُ الَّذِي يَمْلِكُ نَفْسَهُ عِنْدَ الْغَضَبِ»

              صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

    في الجزء الخامس عشر من القرآن الكريم آيتان يأمر الله تعالى فيهما المؤمن بالتوازن في الإنفاق فلا يبخل بما آتاه الله فيمنع ذوي الحقوق حقوقهم كأن يده مشدودة إلى عنقه فلا يستطيع أن ينفق، كما يأمره أن لا يبسطها كل البسط فيخرج كل ما بجيبه أو خزانته فلا يبق شيئاً له ولأهله. فيقعد ملوماً  إن أمسك ولم ينفق ، وإن أنفق كل شيء عنده يقعد محسوراً انقطعت به الحياة ولم يجد ما يواصل به سيره في بقية عمره. والله سبحانه يوسع على من يشاء امتحاناً له أيشكر أم يكفر ، ويضيق على من يشاء ابتلاء له أيصبر أم يضجر ويسخط ، إنه كان بعباده خبيراً بصيراً .

  •                                  اذكر اسم السورة ورقم الآيتين ؟

 

  • الحلقة السادسة عشرة :

  عَنْ أَبِي مُوسَى الأشعري رضي الله عنه ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ يَبْسُطُ يَدَهُ بِاللَّيْلِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ النَّهَارِ، وَيَبْسُطُ يَدَهُ بِالنَّهَارِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ اللَّيْلِ، حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ مِنْ مَغْرِبِهَا»   

  •   صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم  .

 

     في الجزء السادس عشر من القرآن الكريم آية توضح أن الصلاة والزكاة ركنان أساسيان في دين الله ، في جميع الشرائع  الإلهية ، فكان سيدنا إسماعيل عليه السلام يأمر أهله بالصلاة والزكاة ، فاستحق رضا الله وكان عند ربه مرضيا .

 

  •                                 اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

  

  • الحلقة السابعة عشرة :

               عَنِ الْعَبَّاسِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ رضي الله عنه ، أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: « ذَاقَ طَعْمَ الْإِيمَانِ مَنْ رَضِيَ بِاللهِ رَبًّا، وَبِالْإِسْلَامِ دِينًا، وَبِمُحَمَّدٍ رَسُولا»

                                 صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

      في الجزء السابع عشر من القرآن الكريم آية يوضح الله تعالى فيها بعض صفات عباده المؤمنين المخبتين الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم لذكره ، وإذا أصابهم مكروه أو بلاء صبروا ، ثم إن هؤلاء المخبتين لا يمسكون رزق الله الذي رزقهم ، فى أيديهم، ولا يحبسونه على أنفسهم، بل ينفقون منه فى وجوه البرّ، ويرزقون عباد الله مما رزقهم الله  .          

  •                                    اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة الثامنة عشرة :

         عن أَبي ذَرٍّ  رضي الله عنه  قال: قَالَ لي رسول الله - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: «لا تَحْقِرَنَّ مِنَ الْمَعْرُوفِ شَيْئاً، وَلَوْ أنْ تَلْقَى أخَاكَ بوَجْهٍ طَلْيقٍ»

                               صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم . 

             في الجزء الثامن عشر من القرآن الكريم آية تبين بعض الأعمال المطلوبة من المؤمنين، حتى يكونوا على الوصف الذي وصفهم الله سبحانه وتعالى به، ووعدهم عليه الاستخلاف، والتمكين.. وهو أن يقيموا الصلاة، وأن يؤتوا الزكاة، وأن يطيعوا الرسول فيما يدعوهم إليه، ويندبهم له، وكل هذه الأعمال سبب لرحمة الله .

  •                                        اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

  

  • الحلقة التاسعة عشرة :

       عن سفيان بن عبد الله رضي الله عنه قال: قلت يا رسول الله، قل لي في الإسلام قولاً لا أسال عنه أحداً غيرك. قال: "قل آمنت بالله ثم استقم".

                                   صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .  

       في الجزء التاسع عشر من القرآن الكريم آية تبين صفة من صفات عباد الرحمن الذين يلزمون الطريق الوسط فى حياتهم ، وفي كل شأن من شئونهم، فلا إفراط، ولا تفريط، فإن خير الأمور أوساطها.. وأكثر ما يتجلّى هذا المبدأ في إنفاق المال، حيث هو عملية مستمرة، يقوم بها الإنسان مرات كل يوم، سواء أكان غنيا أم فقيرا.. كلّ ينفق حسب ما معه من مال.. وكان إنفاقهم وسطا، وقواما، فلا إسراف، و لا تقتير ..قال تعالى في آخر الآية «وَكانَ بَيْنَ ذلِكَ قَواماً» .

  •                                      اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة العشرون :

      عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : يَسِّرُوا ، وَلاَ تُعَسِّرُوا وَبَشِّرُوا ، وَلاَ تُنَفِّرُوا.

                     صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .    

      في الجزء العشرين من القرآن الكريم آية تبين جانبا مما وصّى به أهل الصلاح والتقوى من قوم موسى، «قارون» ، هذا الذي استبد به العجب بماله، واستغواه الغى، بما ضمت عليه يده من سلطان بهذا المال..فهم يدعونه إلى أن يسلك بهذا المال، الطريق الذي تحمد عواقبه، وتتم به تلك النعمة. دعوه إلى طلب رضا الله ، بأن يقدم منه ما ينفعه في الآخرة، ويأخذ منه ما يصلح به شئون دنياه، فيجمع بذلك خير الدنيا والآخرة جميعا.. وأن يحسن وينفق في وجوه الخير، مثل ما أحسن الله إليه، فيلقى إحسان الله بالإحسان إلى عباد لله، فذلك هو زكاة هذه النعمة، وألا يتخذ من هذا المال أداة للفساد والإفساد   .

  •                                 اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة الحادية  والعشرون :

   عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قالت : قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : «تَحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ فِي الوِتْرِ، مِنَ العَشْرِ الأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ»

                         صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .      

  

     في الجزء الحادي  والعشرين من القرآن الكريم ثلاث آيات تبين أن الرزق بيد الله وحده سبحانه  فيبسطه ويوسعه لبعض الناس، ويضيّقه ويقدره لآخرين، بحكمة وتقدير.. فالأرزاق بيد الله، يعطى منها ما يشاء لمن يشاء.. ويمنعها عن من يشاء ، وتأمر الآية الثانية بالإنفاق في سبيل الله وحددت بعض مستحقيها ، ذلِكَ خَيْرٌ لِلَّذِينَ يُرِيدُونَ وَجْهَ اللَّهِ، وَأُولئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ، أما الذين ينفقون أموالهم  يريدون به أن يربو ويزداد في أموال الناس، فلا يقبله الله، ولا يزكيه.. بل يكون سببا في إذهاب بركة ماله، وتختتم الآية الثالثة بالتأكيد على مضاعفة الله لأجر المنفقين في سبيل الله .

  • اذكر اسم السورة ورقم الآيات الثلاث  ؟

 

  •  الحلقة الثانية والعشرون :

 

  عَنْ عُثْمَانَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : «خَيْرُكُمْ مَنْ تَعَلَّمَ القُرْآنَ وَعَلَّمَهُ »  

                          صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

     في الجزء الثاني  والعشرين  من القرآن الكريم آيتان تدعو الآية الأولى إلى التلاوة المتدبرة في كتاب الله عز وجل، وإلى إقامة الصلاة التي هي عماد الدين ، كما تدعو إلى الإنفاق في سبيل الله سرا وجهرا ابتغاء مرضاته ومثوبته ، وتطمئنهم الآية الثانية بأن الله لن يضيع أعمالهم ، وسيوافيهم أجورهم ، ويزيدهم من فضله ، إنه سبحانه غفور شكور .

  •  

  الحلقة الثالثة والعشرون : 

     عن جابرٍ - رضي الله عنه - قال: قَالَ رسول الله - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: «مَثَلُ الصَّلَواتِ الخَمْسِ كَمَثَلِ نَهْرٍ جَارٍ غَمْرٍ عَلَى بَابِ أحَدِكُمْ يَغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَومٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ» .

                               صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    في الجزء الثالث  والعشرين  من القرآن الكريم آية توضح رد الكافرين على دعوة الله تعالى للإنفاق في سبيله في وجوه الخير والبر والإحسان، بأن ينفقوا مما رزقهم الله- فبدلا من أن يستجيبوا ، إذا بهم يردون بردّ من خذله الله، وأضله على علم فيقولون : " أَنُطْعِمُ مَنْ لَوْ يَشاءُ اللَّهُ أَطْعَمَهُ؟ إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا فِي ضَلالٍ مُبِينٍ"..

                                    اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟                          

 

  • الحلقة الرابعة والعشرون :

 

عَنْ أَبِي ذَرٍّ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَفْضَلُ الْأَعْمَالِ الْحُبُّ فِي اللَّهِ، وَالْبُغْضُ فِي اللَّهِ»

                    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

 

    في الجزء الرابع  والعشرين  من القرآن الكريم آيتان توضح  الآية الأولى أن الرسول صلى الله عليه وسلم بشر مثل باقي البشر ، إلا إنه يوحى إليه من الله عز وجل لهداية البشر ، وتتوعد المشركين ، وتوضح الآية الثانية بعض صفات هؤلاء المشركين ، ومنها أنهم لا ينفقون في سبيل الله ، وهم بالآخرة هم كافرون .

 

                                    اذكر اسم السورة ورقم الآيتين   ؟

 

 

 

 

  • الحلقة الخامسة والعشرون :

 

    عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «اتَّقُوا الظُّلْمَ، فَإِنَّ الظُّلْمَ ظُلُمَاتٌ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَاتَّقُوا الشُّحَّ، فَإِنَّ الشُّحَّ أَهْلَكَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ، حَمَلَهُمْ عَلَى أَنْ سَفَكُوا دِمَاءَهُمْ وَاسْتَحَلُّوا مَحَارِمَهُمْ»

 

                              صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

      في الجزء الخامس  والعشرين  من القرآن الكريم آية تبين بعض صفات المؤمنين المتوكلين على ربهم الذين استجابوا لربهم حين دعاهم إلى توحيده وطاعته، وأقاموا الصلاة المفروضة بحدودها في أوقاتها، وإذا أرادوا أمرًا تشاوروا فيه، ومما أعطيناهم من الأموال يتصدقون في سبيل الله، ويؤدون ما فرض الله عليهم من الحقوق لأهلها من زكاة ونفقة وغير ذلك من وجوه الإنفاق .

 

                           اذكر اسم السورة ورقم الآية ؟

 

  • الحلقة السادسة والعشرون : 

 

 عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَوْ لَمْ تُذْنِبُوا لَذَهَبَ اللهُ بِكُمْ، وَلَجَاءَ بِقَوْمٍ يُذْنِبُونَ، فَيَسْتَغْفِرُونَ اللهَ فَيَغْفِرُ لَهُمْ»

                    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

 

      في الجزء السادس والعشرين  من القرآن الكريم ثلاث آيات تبين حقيقة الحياة الدنيا وتوضح سبيل النجاة فيها ، وهو تقوى الله والإيمان به وبرسوله ، وتعدهم الآيات إن يتقوا الله يؤتهم ثواب أعمالهم ، ولا يسألْهم إخراج أموالهم جميعها في الزكاة، بل يسألهم إخراج بعضها ، لكي لا يبخلوا ، وتتوعد الآية الثالثة البخلاء ، وتؤكد أن الله سبحانه هو الغني عن العالمين ،  وَإِنْ تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ .

 

                      اذكر اسم السورة ورقم الآيات الثلاث  ؟

 

  • الحلقة السابعة والعشرون :

 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ  النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: « َمَنْ قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ »                                       صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .        

 

     في الجزء السابع  والعشرين  من القرآن الكريم آيتان يستحث الله فيهما عباده على الإنفاق في سبيل الله ، فلله سبحانه وتعالى ميراث السموات والأرض يرث كلَّ ما فيهما، ولا يبقى أحد مالكًا لشيء فيهما. وتفاضل الآيات بين المنفقين الذين يتسابقون في الخيرات، وكلا وعد الله الجنة، والله سبحانه عليم بأعمال عباده ، وسيجازيهم عليها .  من ذا الذي ينفق في سبيل الله محتسبًا من قلبه بلا مَنٍّ ولا أذى، فيضاعف له ربه الأجر والثواب، وله جزاء كريم، وهو الجنة ؟                            

 

     اذكر اسم السورة ورقم الآيتين   ؟

 

  • الحلقة الثامنة والعشرون :

 عن أَبي ذَرٍّ  رضي الله عنه  $$(".desc").each( function(link) { new Tooltip(link, { mouseFollow: false }); });

شاركنـا بـرأيــك

مارأيك في تصميم الموقع الجديد ؟